ذكرتكِ بين ثنايا السطور

ذكرتك بين ثنايا سطور
قصيدة: محمود محمد شاكر
إلقاء: عبدالرحمن الراشد

نُشِرت في غير مصنف | أضف تعليق

أحزانٌ في الأندلس – إلقاء: عبدالرحمن الراشد

أحزان في الأندلس
قصيدة: نزار قباني
إلقاء: عبدالرحمن الراشد

نُشِرت في غير مصنف | أضف تعليق

أضحى التنائي – إلقاء: البراء الرشود

أضحى التنائي
قصيدة: ابن زيدون الأندلسي
إلقاء: البراء الرشود

نُشِرت في غير مصنف | أضف تعليق

سفر أيوب @smawt

سفر أيوب
قصيدة: بدر شاكر السياب
إلقاء: عبدالرحمن الراشد

لك الحمد مهما استطال البلاء

ومهما استبدّ الألم،

لك الحمد، إن الرزايا عطاء

وان المصيبات بعض الكرم.

ألم تُعطني أنت هذا الظلام

وأعطيتني أنت هذا السّحر؟

فهل تشكر الأرض قطر المطر

وتغضب إن لم يجدها الغمام؟

شهور طوال وهذي الجراح

تمزّق جنبي مثل المدى

ولا يهدأ الداء عند الصباح

ولا يمسح اللّيل أو جاعه بالردى.

ولكنّ أيّوب إن صاح صاح:

«لك الحمد، ان الرزايا ندى،

وإنّ الجراح هدايا الحبيب

أضمّ إلى الصّدر باقاتها

هداياك في خافقي لا تغيب،

هداياك مقبولة. هاتها!»

أشد جراحي وأهتف

بالعائدين:

«ألا فانظروا واحسدوني،

فهذى هدايا حبيبي

وإن مسّت النار حرّ الجبين

توهّمتُها قُبلة منك مجبولة من لهيب.

جميل هو السّهدُ أرعى سماك

بعينيّ حتى تغيب النجوم

ويلمس شبّاك داري سناك.

جميل هو الليل: أصداء بوم

وأبواق سيارة من بعيد

وآهاتُ مرضى، وأم تُعيد

أساطير آبائها للوليد.

وغابات ليل السُّهاد، الغيوم

تحجّبُ وجه السماء

وتجلوه تحت القمر.

وإن صاح أيوب كان النداء:

«لك الحمد يا رامياً بالقدر

ويا كاتباً، بعد ذاك، الشّفاء!»

نُشِرت في غير مصنف | أضف تعليق

سفر أيوب.. @smawt

سفر أيوب..
قصيدة: بدر شاكر السياب..
إلقاء: عبدالرحمن الراشد

لك الحمد مهما استطال البلاء

ومهما استبدّ الألم،

لك الحمد، إن الرزايا عطاء

وان المصيبات بعض الكرم.

ألم تُعطني أنت هذا الظلام

وأعطيتني أنت هذا السّحر؟

فهل تشكر الأرض قطر المطر

وتغضب إن لم يجدها الغمام؟

شهور طوال وهذي الجراح

تمزّق جنبي مثل المدى

ولا يهدأ الداء عند الصباح

ولا يمسح اللّيل أو جاعه بالردى.

ولكنّ أيّوب إن صاح صاح:

«لك الحمد، ان الرزايا ندى،

وإنّ الجراح هدايا الحبيب

أضمّ إلى الصّدر باقاتها

هداياك في خافقي لا تغيب،

هداياك مقبولة. هاتها!»

أشد جراحي وأهتف

بالعائدين:

«ألا فانظروا واحسدوني،

فهذى هدايا حبيبي

جميل هو السّهدُ أرعى سماك

بعينيّ حتى تغيب النجوم

ويلمس شبّاك داري سناك.

جميل هو الليل: أصداء بوم

وأبواق سيارة من بعيد

وآهاتُ مرضى، وأم تُعيد

أساطير آبائها للوليد.

وغابات ليل السُّهاد، الغيوم

تحجّبُ وجه السماء

وتجلوه تحت القمر.

وإن صاح أيوب كان النداء:

«لك الحمد يا رامياً بالقدر

ويا كاتباً، بعد ذاك، الشّفاء!»

نُشِرت في غير مصنف | أضف تعليق

نسابة السحر – فيديو

فيديو نسابة السحر

http://dl.dropbox.com/u/40619554/nsabt_alsehr.mov
إلقاء: عبدالرحمن الراشد (سموت)

قصيدة: عبدالله بن عادل

مونتاج: روح قلم

ضياؤكِ السحرُ ، يا نسّابةَ السِّحرِ * وقلبكِ العطرُ ، يا فوّاحةَ العطرِ
على محيّاكِ ترسو نظرتي سفنًا * منَ البراءةِ والتذكارِ في العمرِ
يا قصّةَ الحبِّ تجري بيننا نهرًا * ما أجمل الضفةَ الخضراءَ في النهرِ
عيناكِ منْ لؤلؤِ التحنانِ قدْ فُطِرا * وبالحياءِ تهادتْ رمشةُ الطهرِ
أختي الجميلةُ ، صبحٌ في ابتسامتها * ملائكيةُ روحٍ ، غيمها يجري
في غرفةِ الودِّ ، في صالونِ ضحكتنا * في شرفةِ الشوقِ ، في تسريحةِ الشكرِ
في مطبخِ الذكرياتِ الليس يعرفها * سوى ابتسامةُ أمي ، منبعُ الخيرِ
أختي الحبيبةُ ، غنجٌ في براءتها * شبيهةُ الفجرِ والأحلامِ والزهرِ
إذا استشاطتْ غضوبًا كنتُ بلسمها * بنظرةِ من رضا ، بالحبِّ ، بالبرِّ
هديّةُ اللهِ ، نبضُ الحبِّ ، سيدتي * الحمد لله أن كانتْ سنا دهري
نُشِرت في غير مصنف | أضف تعليق

جحيمُ جنّة .. قصيدة وإلقاء: عاصم الغامدي

جحيمُ جنّة

أطفئ جحيم النوى المخبوء في خلدي
وغن صمت الليالي في ضحى السمدِ

واكتب عن الشوق في روح محملةٍ
بالهم ، حتى غدت للهم كالبلد 

أنا مشاعر إنسان له هدفٌ
يسعى إليه ، وكل الناس بالرصدِ

أنا حشاشة ولهان ممزقة
ألقى بها الناس في نار من الحسد

أنا نشيدُ شجي هده لهف
على الحقيقة إذ غابت إلى الأبدِ

الليل يعرفني بالسهد يا لهفي
والصبح يعرفني بالجد ، يا جلَدي !

وليس لي في الصحاب اليوم من أربٍ
فصحبة الناس لم تجلب سوى النكد

ألقى بي الحب في صحراءَ قاحلةٍ
كأنها من أساها سجن معتمد 

وأدمنت لغةَ الأحزان قافيتي
وأعشبت بذرة الآلام في كبدي

وأشعلت كلماتي همَّ صاحبها
كالمزن تسقي مياه البحر بالبردِ

أنا ضمير حزين ظل مستترًا
عن الهناءة في دوامة الكمدِ

الحب يرفعني والشوق يخفضني
والهجر ينصبني من سالف الأمد

أوار شعري إذا اشتدت حرارته
غدا على أنفس الأنذال كالرصد

ونهر شعريَ يجري حول عالمنا
في صورة حسنها يسمو بلا مدد 

وإن تراني ترى فعلاً له شمم
لا واوَ جمع له وجه بدونِ يدِ

إذا كبا قام لا ترديه كبوته
يا رب سترك من كبو بلا حرَد

يا ويل نفسي من الأحزان ما هدأت 
ما أبأس العيش والأفراح في صدد

أطفئ جحيم النوى واحذر بقيته
فكم دهتنا مصيباتٌ من الرمد

نُشِرت في غير مصنف | أضف تعليق